المرأة .. وأزمة سن الأربعين !

 

تابع موقعنا ليصلك كل جديد

المرأة .. وأزمة سن الأربعين !

المرأة .. وأزمة سن الأربعين !


تعاني المرأة في كل مراحلها العمرية ( المراهقة، العشرينات، الثلاثينات، الأربعينيات، فوق الأربعينات ) من مشاكل نفسية عديدة ومتنوعة، وذلك بحسب الفئة العمرية التي تنتمي إليها، بحيث أنه في كل مرحلة من عمرها، تعيش نمطا حياتيا معينا، تفرضه البيئة التي تنتمي إليها وما يتوفر لها  من خبرات في الحياة والتي أكسبتها سلوكا معينا حتى تواجه به ضغوطات ومشاكل الحياة اليومية، لهذا فأسلوب تعامل المرأة مع المشاكل التي تعترضها في الحياة ومع الأزمات يختلف من امرأة لأخرى وأيضا من مرحلة عمرية لأخرى، بحيث وكما ذكرنا أنه لكل مرحلة مشاكلها وإكراهاتها وكذا أزماتها، ومن أبرز الأزمات التي تعيشها المرأة في حياتها: أزمة سن الأربعين.

المرأة في مرحلة الأربعين

مرحلة الأربعين عند كل نساء العالم، هي مرحلة عمرية فارقة جدا في تاريخ كل نساء العالم، خاصة اللواتي لازلن لم ينجبن أطفالا، حيث يغلب عليهن شعور الخوف والاقتراب أكثر من مرحلة التوقف النهائي لنزول دم الحيض، يعني عدم القدرة فيما بعد عن الانجاب.

من جهة أخرى، فإن سن الأربعين، هو أيضا المرحلة الفاصلة التي تبدأ فيها المرأة بالتفكير في عدد من القضايا الحياتية، سواء التي عاشتها أو التي تريد أن تعيشها أو حتى تلك التي تخاف من أن تعيشها، فالإحساس بالتقدم في العمر يسيطر عليها كثيرا في هذه المرحلة، وهنا يبدأ لديها الإحساس بالخوف وطرح الكثير من الأسئلة على نفسها، كما لو أنها تضع تقييما لكل ما مضى من حياتها.  

من أهم الأسئلة التي تطرحها المرأة في مرحلة الأربعينات :

-         " هل أنا أصحبت عجوزا؟ "

-         " ما ذا فعلت في حياتي السابقة؟ "

-         "هل حققت بعضا من أحلام طفولتي ومراهقتي في فترة العشرينات والثلاثينات"

-         " هل الباقي من عمري سوف يكفيني لتحقيق ما لم أتمكن من تحقيقيه من أحلام ورغبات؟"

 أهم العلامات التي تشير إلى أن المرأة تمر بأزمة سن الأربعين 

هناك عدد من المؤشرات التي تشير إلى كون امرأة معينة، دخلت حقا في ازمة سن الأربعين، هذه العلامات كثيرة ومن أبرزها :

 الغضب السريع

الشعور بالاكتئاب

 الرغبة القوية في العودة مجددا إلى سن الشباب

 توقف الأحلام في تحقيق أهداف جديدة في الحياة

 الملل السريع من كل شيء (العمل، البيت، روتين الحياة ...)

 نصائح هامة للمرأة في سن الأربعين

هناك عدد من النصائح التي يمكن تقديمها للمرأة، حتى يمر سن الأربعين بسلام، تماما كما مرت المراحل العمرية التي قبله، وأيضا حتى تكون على أثم الاستعداد لاستقبال مرحلة الخمسينات بشكل جيد وروح مرحة :

-   الكتابة

أكيد أن كل شخص في مراحله العمرية المختلفة يكون ذهنه منشغلا ومليئا بعدد من الأفكار، والتي تتداخل فيما بينها، خاصة السيدات في سن الأربعين، لذا فهي فكرة جيدة ونصيحة من ذهب أن تقوم كل سيدة بكتابة كل الأفكار التي تدور بذهنها، فالكتابة سوف تساعدها كثيرا، على بلورة الأفكار التي تدور في ذهنها وأيضا التعبير أكثر عن ذاتها. 

-         القراءة والمطالعة

قراءة كتاب، بقدر ما هو أمر مفيد جدا، للثقافة والوعي، حيث أنه ينمي الفكر، فهو كذلك أمر مسلي للغاية، ويمنح الكثير من الطاقة الإيجابية ويساعد على التفكير الجيد، وجعل خلايا العقل تعمل بشكل نشط وسلي

-         التفكير الإيجابي في المستقبل

من المهم جدا، تجنب الندم على الأشياء السابقة وكل ما حصل في السابق، لأن الحاضر أهم والأهم منه المستقبل، لذا فمن الضروري جدا وضع خطط جيدة للحياة المستقبلية والتفكير بإيجابية في كل ما سوف يأتي، كيف سوف توظفين الخبرات التي راكمتها في حياتك السابقة لأجل تحقيق هذه الأهداف، لكن انتبهي فيجب أن تكون الأهداف المستقبلية واقعية وقابلة للتحقيق على أرض الواقع، حتى لا تصاب المرأة باكتئاب في حال عدم تحققها.

-         اعتزلي الأشخاص السلبيين  

نقطة هامة، ضرورة الابتعاد عن كل الأشخاص السلبيين الذين يبقى دورهم الوحيد في الحياة، هو استهلاك الطاقة الإيجابية، وجعل الفرد يدخل دوما في نوبات إحباط ويأس، على العكس من ذلك من الجيد للمرأة في هذه السن وفي كل سن أن تسعى لاكتساب صداقات جديدة تمنح حياتها الكثير من الطاقة الإيجابية.  


google-playkhamsatmostaqltradent