ما هو هرمون السعادة ؟ وما هي أبرز طرق تعزيز إفرازه في الجسم ؟

 

تابع موقعنا ليصلك كل جديد

هرمون السعادة

السعادة هي من هم الأشياء التي يرغب كل البشر في الحصول عليها والاحساس بها، أكيد أن شعور السعادة هو حافز كبير للاستمرار في الحياة وعشق الحياة، طبعا السعادة هي نسبية، ومفهومها يختلف من شخص لأخر، وكل فرد وماذا تعني له السعادة، وكل شخص له مصدر السعادة الخاص به، بحسب احتياجاته ورغباته في الحياة، لكن في جميع الأحوال، فالسعادة شعور حلو جدا، وفي الفترات الأخيرة أصبحنا نسمع عن " هرمون السعادة" مصطلح نصطدم به في الكثير من المقالات المكتوبة او الالكترونية.  فهما هو إذن هذا الهرمون الذي يجعل البشر يشعرون بالسعادة؟


ما هو هرمون السعادة؟

هرمون السعادة، هو مجموعة من المواد الكيميائية توجد في دماغ الإنسان، ويجعله يشعر حالة كبيرة من النشوة والسعادة، وفي حال كان الفرد مكتئبا وحزينا، فهرمون السعادة يساعده على الخروج من حالة الحزن والاكتئاب التي يعيشها، حيث أنه يعمل بشكل سحري على تعديل المزاج وإدخال الفرد في حالة من السعادة والفرح، وهرمون السعادة ليس هرمون واحد، وإنما عدد من الهرمونات ومن أشهرها وأبرزها : هرمون الأندروفين، هرمون السيروتونين، هرمون الأوكسيتوسين وأيضا هرمون الدوبامين.

أهم الطرق لتعزيز إفراز هرمون السعادة

كما أشرنا في الفقرة السابقة، فإن هرمون السعادة هو عدد من المواد الكيميائية التي يفرزها الدماغ، وبالتالي تجعل الشخص يدخل في حالة من النشوة والسعادة،  ويبقى التساؤل الذي يطرحه العددي من الأشخاص، هو كيف يمكن أن أساعد دماغي على إفراز هذا الهرمون، خاصة في لحظات الحزن والضيق والاكتئاب؟  الجواب هو أنه هناك عدد من الطرق التي يمكن للشخص اتباعها لأجل ذلك، وهذه من أشهر هذه العمليات :

ü    تدليك الجسم

الخضوع إلى جلسة تدليك بقدر ما هو يساعد على استرخاء الجسم والعضلات، فهو أيضا يساعد الدماغ على تحفيز هرمونات السعادة وخاصة هرمون السيروتونين.

 ü    ممارسة الرياضة

من أهم وسائل تعزيز إفراز هرمون السعادة، خاصة هرموني الأندروفين والسيروتونين، هو ممارسة الرياضة على الأقل نصف ساعة في اليوم، حيث أنه وزيادة على ما تمنحه الرياضة من جسم سليم وصحة جيده، فإنها كذلك تسعد على تعيل المزاج تحسين الصحة النفسية.

 ü    التعرض إلى أشعة الشمس

أشعة الشمس طبعا المعتدلة (خاصة أشعة الشمس الصباحية أو في فترة من بعد الظهيرة)، تمنح الجسم نشاطا خاصا، فالتمشية في الهواء الطلق وتحت أشعة الشمس في هذه الفترة، يساعد المخ على إفراز نسبة مهمة من هرمونات السعادة،وأهم هرمون يتم إفرازه هو :النورادرينالين.

ü    تناول الشوكولاتة

أكدت العديد من الدراسات والأبحاث، بأن تناول الشوكولاتة خاصة الشوكولاتة الداكنة، يعمل بشكل كبير على تعديل الحالة المزاجية للشخص إلى الأفضل، حيث أن الشكولاتة الداكنة تساعد شكل كبير على إفراز هرمون الأندروفين.   

ü    الإكثار من تناول الأطعمة التي تؤثر في زيادة هرمون السعادة

تناول بعض الأطعمة، يساعد على إفراز نسبة مهمة من هرمونات السعادة، فكما تحدثنا عن الشوكولاتة الداكنة، هنام أيضا عدد من الأطعمة التي تمنح النفس شعورا بالارتياح والسعادة، ومن أبرز هذه الأطعمة : 

·       المنتجات الحليبية

·       الأسماك، خاصة سمك السالمون 

·       البذور  (بذورالكتان، السمسم ... )  

·       المكسرات ( فستق، لوز، عين الجمل ....)   

·       الخضروات الورقية، ( السبانخ، البقوليات .. )

google-playkhamsatmostaqltradent